الأبحاث

ما وراء الأرقام 2: المعيار العالمي لمواجهة ملاءَمة جندريًا لأزمة الكورونا

تتطلب صياغة السياسات التي تراعي الفوارق الجندرية بين الجنسين بيانات ومعطيات تراعي هذه لفوارق كأساس لاتخاذ القرارات

لتحميل الملف الكامل للاطلاع على تقاريرنا السابقة

نشرت هيئة الأمم المتحدة للمرأة توصية بشأن المؤشرات الكمية في 10 مجالات سياسة على البلدان أن تتبنى منظورا جندريا فيها وأن تلبي الاحتياجات الفريدة للنساء، مع التركيز على النساء من مختلف الفئات الاجتماعية.

ندعو سلطات الدولة إلى جمع البيانات وتصنيفها في المجالات التي تفتقر إليها كأساس للسياسات المبنية على البيانات.